مالي: مشروع تعديل دستوري لمواجهة الإرهاب

خميس, 2016-07-14 14:00

في مواجهة تصاعد الإرهاب في أجزاء من مالي، ترتفع العديد من الأصوات لطلب تعديل الدستور الوطني خاصة ما يتعلق بالمناطق الشمالية التي لا تزال تعاني من عدم الاستقرار السياسي والأمني.
من أجل دراسة وافية، تم إنشاء لجنة لتنقيح الدستور في الآونة الأخيرة، وقد بدأت بالفعل عملها.

وتضم خبراء لمحاولة تكييف الدستور مع متطلبات الوضع الحالي، لاسيما على الصعيد الأمني. ويعاني دستور مالي من نقص كبير فيما يتعلق بالإرهاب الذي ابتليت به البلاد منذ عدة سنوات.

وعلى الرغم من توقيع اتفاق الجزائر، فإن العنف ضد قوات الأمن ما يزال مستمرا.

فقد قتل اثنان من قوات حفظ السلام الهولندية في انفجار عرضي لقذيفة هاون في كيدال في أقصى الشمال الشرقي.
ويعتقد الخبراء أن الخطوة الأولى التي ينبغي اتخاذها هي إصلاح كامل للنظام القانوني في مالي. حيث سيمكن الدستور الجديد من تعزيز هذه الحريات وتوفير أرضية خصبة للتنمية الاقتصادية للبلاد، كما ستناقش اللجنة مسألة ضم بنود اتفاق السلام إلى الدستور الجديد.

ولم يتم تحديد موعد نهائي لتسليم الدستور المقترح، مما يشير إلى أن هذه المسألة يمكن أن تأخذ وقتا.

ترجمة موقع الصحراء

لمتابعة الأصل اضغط هنا