صحفي ينصح المترشحين للرئاسة بالزواج مع الكهلات

ثلاثاء, 2017-05-16 19:22

قال رئيس تحرير ش إلوح افش إن الرئيس الفرنسي الجديد إمانويل ماكرون، لا يمكن أن يخلط له شين السعد، وقلة شانص، وإن سبب نجاح ماكرون في الانتخابات هو برود الراص، حيث أن الكهلة بلا غاية في النهار ولا في الليل، خلافا للشوبات اللواتي لا يتركن أحدا يستقر ، أحرى أن يتخمم في الرئاسة.

وقال الزميل، وهو مختص في المجتمع الغربي ما بعد الثورة الفرنسية، إن كهلات النصاري أعقل من كهلاتنا، وأن الشيبانية هي التي وحلت في المراهق ماكرون ليترشح للرئاسة، كي يوحل في مشاكل الدولة والرئاسة عن التسدار والتلواد للشويبات وتقليد جينرالات موريتانيا في تعدال السريات.

ونصح جميع أعضاء المجلس الأعلى للشباب بأن يتزوجوا من كهلات، إذا أرادوا النجاح في الانتخابات الرئاسية الفرنسية القادمة، لان الرئاسة الموريتانية لا ينفع فيها التعراص مع الكهلات ولا مع الغرسات.

نقلا عن شي الوح أفشي بتصرف