قيادي في حراك الحسيمة يدعو للحوار بين النشطاء والحكومة

جمعة, 2017-07-14 10:39

دعا المرتضى إعمراشا، قيادي في الحراك الاجتماعي لمدينة  الحسيمة المغربية، لإطلاق سراح جميع  المعتقلين على خلفية الاحتجاجات الاجتماعية.

ففي تصريحات لقناة "العربية"، شدد مرتضى على ضرورة الحوار بين شباب الحراك وبين المسؤولين المغاربة.

وأوضح مرتضى أن شباب الحسيمة خرجوا للشارع للاحتجاج لخدمة وطنهم المغرب، مضيفا أن الحسيمة تعاني من التهيش والإقصاء.

وطالب مرتضى في نفس الاتجاه بإشراك  شباب  الحراك في صناعة مستقبل مدينتهم، متحدثا عن وجود بوادر لانفراج الأزمة في الحسيمة.

ودعا في نفس الوقت  الحكومة المغربية للنزول للشارع الحسيمي، والتحاور مع الشباب الناشطين في الحراك الاجتماعي السلمي بالمدينة.

ويحاكم مرتضى اعمراشا (30 عاما)، بتهمة الإشادة بالإرهاب، أمام محكمة قضايا  الإرهاب في مدينة سلا قرب الرباط.

ومرتضى من القيادات البارزة في الحراك الاجتماعي السلمي للحسيمة المغربية.

نقلا عن العربية نت