روسيا تصنع أول رادار عسكري رقمي جوال بالعالم

ثلاثاء, 2017-09-12 09:26

أعلنت وسائل إعلام روسية اليوم أن شركة دفاع روسية تمكنت من صناعة رادار حديث من طراز "1L119" ليكون أول رادار عسكري رقمي بالعالم، ويتميز الردار بقدرته على متابعة الأهداف الجوية المعقدة وتحديد مواقع مصادر التشويش من الجهات المعادية.

ويتصف الرادار الروسي بمعالجة رقمية للإشارات المرتدة ويؤمن الكشف الأتوماتيكي عن كل الأهداف الجويةومتابعتها، بما فيها الطائرات والصواريخ والرؤوس القتالية والأهداف صغيرة الحجم، وتلك التي تستخدم تقنيات التخفي.

وذكر موقع قناة "روسيا اليوم" الرسمي أن الرادار من تصنيع شركة "ألماز-أنتي" الروسية المختصة في صناعة الإلكترونيات.

ويستطيع الرادار الروسي الرقمي حساب أبعاد الهدف في ثلاث إحداثيات وتصنيفه وتحديد تبعيته، وكذلك تحديد مواقع مصادر التشويش الإيجابي، ويتميز بقدرته على متابعة الأهداف في الظروف الجوية المعقدة واستخدام التشويش السلبي من العدو.

 

الأهداف الجوية
وبمقدور الرادار كشف الأهداف الجوية التي تحلق على ارتفاعات أقل من ثلاثين ألف متر، بالإضافة إلى كشف الصواريخ البالستية على ارتفاعات حتى 150 كيلومترا أيضا.

وتضم العربة الحاملة للرادار إدارة للتغذية بالطاقة فيها محرك ديزل، ومقصورة لنقل قطع الغيار، كما توجد فيها غرفة مجهزة لاستراحة أفراد المناوبة القتالية، ما يؤمن استمرار عمل محطة الرادار، خاصة في الظروف الميدانية.

ومن مزايا الرادار أيضا الكشف عن الأهداف المجهزة بتقنية التخفي ومتابعتها على مسافات تزيد عن 100 كيلومتر، كما أن الرادار قادر على رصد أكثر من 100 هدف ومتابعتها في آن واحد، وهو مجهز للعمل المستمر من دون وقوع أي عطل، لمدة تبلغ 600 ساعة.

 

المصدر : وكالة الأناضول