خلاف حول إمامة الصلاة في قرية جنوب موريتانيا

اثنين, 2017-12-11 11:10

تداولت مصادر إعلامية اعتقال قوات الدرك في مدينة مقامه جنوب موريتانيا 10 من أعيان بلدة ساغي لوبالي، في نزاع حول إمامة مسجد البلدة.

وحسب المصادر فإن من بين المعتقلين تيرنو ندونغو، نائب إمام المسجد البالغ من العمر 17 عاما، والإمام المعيّن  تيرنو ديا.

ويعود النزاع إلى انسحاب الإمام "تحت وطأة العمر والمرض، حيث عيّن خلفا له ابن أخيه، ثيرنو ديا، وذلك خلال غياب النائب في الحج، ولدى عودة هذا الأخير حاول أن يؤم المصلين نظرا لغياب الإمام وكونه هو من كان ينوب عنه، لكنه لم يتمكن من ذلك فغادر المسجد هو وجزء من المصلين إلى مكان آخر للصلاة فيه.  

لكنّ الإمام الجديد وجماعته اعتبروا الأمر انشقاقا غير مقبول ورفعوا شكوى إلى الحاكم واتهموا الجماعة الأخرى بأنها تقيم صلاة الجمعة في مسجد غير جامع.