حفل في انواكشوط لتأبين فقيد الوطن ولد بلعمش

أربعاء, 2017-12-13 11:05

 نوه نائب نقيب الصحفيين الموريتانيين مولاي ولد ابحيده، في كلمة بمناسبة تأبين الفقيد الشيخ بلعمش بمناقب الفقيد الشاعر باعتباره أحد الأقلام الأدبية الشابة التي ساهمت رغم قصر العمر في إثراء الساحتين الإعلامية والثقافية في البلد .

وأبرز أن فقيد الأمة ظل وفيا بما يمليه عليه الواجب الوطني والحس الإنساني ، حيث بكى شهداء القوات المسلحة و تحسر على هموم الأمة العربية والإسلامية وغضب للأقصى وفلسطين.

وجاءت كلمة ابحيده ضمن فعاليات أمسية تأبينية لفقيد الوطن المهندس الشاعر الشيخ ولد بلعمش نظمتها نقابة الصحفيين الموريتانيين مساء أمس الثلاثاء بمقرها في نواكشوط 

وشارك في الأمسية التأبينية، عدد من الشعراء والشخصيات الوطنية وجمع من الصحفيين  والسياسيين من بينهم احمد ولد داداه رئيس حزب "التكتل"، وصالح ولد حننه رئيس حزب "حاتم"، ومحمد المصطفى ولد بدر الدين نائب رئيس حزب اتحاد قوى التقدم، واصغير ولد العتيق القيادي في حزب التحالف الشعبي التقدمي، وعمر ولد معطل الأمين العام لحزب الاتحاد من اجل الجمهورية، وزعيم المعارضة الديمقراطية الحسن ولد محمد..

كما تعاقب على منصة الخطابة عدد كبير من الشعراء والكتاب والادباء من بينهم الخليل النحوي، أحمدو ولد عبد القادر، باته بنت البراء، والقيادي البارز في اتحاد الأدباء والكتاب الموريتانيين محمد الأمين ولد النن، والتقي ولد الشيخ، اتقانه ولد النامي، د.الشيخ ولد سيدي عبد الله الذي تولى أيضا ربط الأمسية، التقي ولد الشيخ،أبوبكر ولد المامي،المختار السالم ولد المختار السالم، النبهاني ولد أمغر وغيرهم.

وقد تخلل حفل التأبين مداخلات شعرية لرفقاء الشاعر ومحبيه، كما تم عرض فلم قصير رصد أبرز محطات حياته.