تعازي في رحيل الشاعر كابر هاشم | الصحراء

تعازي في رحيل الشاعر كابر هاشم

اثنين, 2018-02-12 17:35

أصدرت العديد من الهيئات تعازيها في رحيل الشاعر كابر هاشم.

وفيما يلي نص تعزية رئيس الحزب الحاكم:

ﻋﻠﻤﻨﺎ ﻓﻲ ﺣﺰﺏ ﺍﻻﺗﺤﺎﺩ ﻣﻦ ﺃﺟﻞ ﺍﻟﺠﻤﻬﻮﺭﻳﺔ ﺑﻨﻔﻮﺱ ﻳﻐﺸﺎﻫﺎ ﺍﻷﻟﻢ ﻭﺍﻷﺳﻰ ﻭﻗﻠﻮﺏ ﻳﻌﺘﺼﺮﻫﺎ ﺍﻟﺤﺰﻥ، ﻣﻊ ﺍﻟﺘﺴﻠﻴﻢ ﺑﻘﻀﺎﺀ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﻗﺪﺭﻩ، برحيل الشاعر والأديب الكبير الأستاذ محمد هاشم الرئيس السابق لاتحاد الأدباء والكتاب الموريتانيين.

ﻭﺑﻬﺬﻩ ﺍﻟﻤﻨﺎﺳﺒﺔ ﺍﻷﻟﻴﻤﺔ ﻓﺈﻥ ﺭﺋﻴﺲ ﺣﺰﺏ ﺍﻻﺗﺤﺎﺩ ﻣﻦ ﺃﺟﻞ ﺍﻟﺠﻤﻬﻮﺭﻳﺔ ﺍﻷﺳﺘﺎﺫ / ﺳﻴﺪﻱ ﻣﺤﻤﺪ ﻭﻟﺪ ﻣﺤﻢ ﻟﻴﺮﻓﻊ ﺑﺎﺳﻢ ﻛﺎﻓﺔ ﺍﻟﻤﻨﺨﺮﻃﻴﻦ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﺰﺏ ﻣﻦ ﺃﻃﺮ ﻭﻣﻨﺎﺿﻠﻴﻦ ﻭ ﺃﻧﺼﺎﺭ، ﺃﺣﺮ ﺗﻌﺎﺯﻳﻬﻢ ﺍﻟﻘﻠﺒﻴﺔ ﺇﻟﻰ ﻛﺎﻓﺔ ﺫﻭﻱ ﺍﻟﻔﻘﻴﺪ ﻭﻛﻞ الأدباء والمفكرين وكافة سكان تكانت ﻭﺟﻤﻴﻊ ﺍﻟﺸﻌﺐ أفراد ﺍﻟﻤﻮﺭﻳﺘﺎﻧﻲ .

ﻭﻧﺘﻤﻨﻰ ﻓﻲ ﺣﺰﺏ ﺍﻻﺗﺤﺎﺩ، ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﻮﻟﻰ ﻋﺰ ﻭﺟﻞ ﺃﻥ ﻳﺘﻐﻤﺪ ﺍﻟﻔﻘﻴﺪ ﺑﺮﺣﻤﺘﻪ ﺍﻟﻮﺍﺳﻌﺔ ﻭﺃﻥ ﻳﺪﺧﻠﻪ ﻓﺴﻴﺢ ﺟﻨﺎﻧﻪ، ﺑﻤﺎ ﻋﺮﻑ ﻋﻨﻪ ﻣﻦ ﺣﻜﻤﺔ ﻭﺭﺟﺎﺣﺔ ﻋﻘﻞ ﻭ ﺗﻮﺍﺿﻊ ﻭﺧﻠﻖ ﺭﻓﻴﻊ ﻭﺗﻔﺎﻧﻲ ﻓﻲ ﺧﺪﻣﺔ ﺍﻟﻨﺎﺱ وكرم وأدب، ﻭﺃﻥ ﻳﻠﻬﻢ ﻛﻞ ﺫﻭﻳﻪ ﺍﻷﺑﺮﺍﺭ ﺍﻟﺼﺒﺮ ﻭﺍﻟﺴﻠﻮﺍﻥ، ﺇﻧﻪ ﺳﻤﻴﻊ ﻣﺠﻴﺐ .

ﻭﺇﻧﺎ ﻟﻠﻪ ﻭﺇﻧﺎ ﺇﻟﻴﻪ ﺭﺍﺟﻌﻮﻥ . “ ﻳَﺎ ﺃَﻳَّﺘُﻬَﺎ ﺍﻟﻨَّﻔْﺲُ ﺍﻟْﻤُﻄْﻤَﺌِﻨَّﺔُ ﺍﺭْﺟِﻌِﻲ ﺇِﻟَﻰ ﺭَﺑِّﻚِ ﺭَﺍﺿِﻴَﺔً ﻣَﺮْﺿِﻴَّﺔً ﻓَﺎﺩْﺧُﻠِﻲ ﻓِﻲ ﻋِﺒَﺎﺩِﻱﻭَﺍﺩْﺧُﻠِﻲ ﺟَﻨَّﺘِﻲ .” ﺻﺪﻕ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﻌﻈﻴﻢ .

ﺍﻧﻮﺍﻛﺸﻮﻁ ، الأحد 11 فبراير 2018.

وفيما يلي نص تعزية حزب اللقاء المعارض:

(( وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعون)) صدق الله العظيم

علمنا في حزب اللقاء بنبإ وفاة القامة الأدبية السامقة والشخصية الفذة، المرحوم بإذن الله: كابر هاشم، الذي وافاه الأجل المحتوم فجر أمس الأحد.

ونحن إذ نعزي أنفسنا والشعب الموريتاني وعائلة الراحل وأسرته الخاصة، في وفاته، فإننا نرى في رحيله خسارة للثقافة بالبلد وغيابا لعلم قل نظيره، ظل صامدا ضد إغراءات الأنظمة المستبدة.. فلم يمدح حاكما ولم يحابي نظاما على حساب الوطن ومصالحه العليا.

إن رحيل كابر هاشم يعتبر خسارة لا تعوض ورزءا للوطن وللثقافة وللكلمة الصادقة والموقف الوطني الأصيل.

فرحمة الله عليه.. لقد كان متميزا في كل شيء، وشخصية أثرت الثقافة بالبلد ورعت الكلمة الصادقة، فكان عطاؤه بحجم أمة، كما كانت حياته كلها مكرسة لخدمة الوطن والإنسان.

الله نرجو أن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان.

إنا لله وإنا إليه راجعون.

أمانة الإعلام

نواكشوط بتاريخ: 12/02/2018