ولد العابد: الحكومة تتستر على أزمة اقتصادية خانقة في البلاد

خميس, 2015-10-22 11:25
الوزير السابق محمد ولد العابد

أكد الخبير الاقتصادي والوزير السابق محمد ولد العابد أن البلد يعيش أزمة اقتصادية خانقة وأن تستر الحكومة وراء ما وصفها ب "الأرقام الجوفاء" لم يعد مجديا حسب تعبيره

واعتبر ولد العابد في مقابلة له مع صحيفة Le Calame ترجمها مركز الصحراء أن "موريتانيا الآن لا تمتلك حكومة مسئولة تقدم التنازلات عند الضرورة" مضيفا "حكومتنا الحالية لا تملك من الأمر شيئا فكل الأمور مركّزة في يد الرئيس الذي لا يهتم بمستقبل البلاد" حسب تعبيره.

واتهم ولد العابد ما وصفه ب "نظام ولد عبد العزيز" بأنه لا يبذل جهدا في تهدئة المناخ السياسي ويفضل تجاهل وجود أزمة سياسية مستمرة منذ عام 2008 ورسم صورة وردية للبلاد لا تمت بصلة للواقع" حسب تعبيره

وشدد القيادي في المنتدى أن "المعارضة كانت دائما مستعدة للحوار الجاد وأبدت تلك الإرادة في مناسبات عديدة" مؤكدا أنهم ب"مجرد حصولهم على تعهدات مكتوبة من النظام فإنهم سيلتحقون بالحوار" حسب تعبيره

وتتهم الأغلبية بعض الوزراء من الحكومات السابقة ممن يوجدون الآن في صف المعارضة بأنهم يعتقدون أن البلد مازال يدار بالطريقة التي عهدوا في حكومات سابقة يتهمونها بالفساد والمحسوبية؛ وبأن تصريحاتهم هي بكاء على ماضي لن يعود.