رأي حر

الهوة

خميس, 2017-01-19 12:37
عبد الرحمن ودادي

يوما بعد يوم تتوسع الهوة بين نسخة الدين المقدمة من رجال انقطعوا عن الانتاج الفكري للبشرية منذ اكثر من سبعة قرون ممن يعتبرون مختصر خليل من أعمال ما بعد الحداثة و بين أجيال تعيش في عصر انفجار المعلومات والإغراق بمختلف المشارب الفكري

المدرسة الموريتانية تعيد إنتاج الفوارق !

أربعاء, 2017-01-18 16:21
البكاي عبد المالك

عندما اجتاحت جيوش نابليون الغازية ألمانيا صاح الفيلسوف فيشته في أعقاب الهزيمة المذلة للجيش البروسي قائلا : لقد خسرنا كل شيء لكن بقيت لنا التربية! « Nous avons tout perdu, disait Fichte, mais il nous reste l’éducation 

بصراحة .. الإغتصاب أم الانحراف؟!

ثلاثاء, 2017-01-17 19:29
محمد الامين سيدي مولود

لا توجد أسرة موريتانية تقرّ أو تعترف ولو ضمن سياقها الداخلي الخاص بوجود منحرف أو فاسد في أبنائها، رغم كثرة الفساد والانحراف، أحرى أن تعترف بوجود فتاة فاسدة أو منحرفة، وهذه إشكالية كبرى، فلا يوجد دخان بدون نار. 

مؤشرات "الرجل المريض" لدينا

ثلاثاء, 2017-01-17 12:16
عبد الفتاح اعبيدن

ترمز مرحلة "الرجل المريض" في التاريخ المعاصر، للحقبة الأخيرة التي عاشتها الدولة العثمانية من مشوارها السلطوي، حيث أصبحت مرحلة التداعي والزوال واضحة بمواصفات وأوضاع مختلفة، وبعض من ذلك يعيشه نظام ولد عبد العزيز منذ حادثة السبت 13 أ

الدموع... مشاعر سياسية

اثنين, 2017-01-16 18:33
محمد ولد محمد عالي

هناك فرق كبير بين السياسة والفن، كما بين الواقع والخيال، فالسياسة هي فن الممكن أي العمل الواقعي بناء على حسابات القوة والمصلحة، ويتسم السياسي (فرضا) بالحكمة والشجاعة والهيبة.

لعبة تبديل الكراسي منزع للتفرد

اثنين, 2017-01-16 18:15

حقا أن " من لم يحسن صهيلا نهق " وأن الحاكم "إذا كثر ماله مما يأخذ من رعيّته كان كمن يعمر سطح بيته بما يقتلعه من قواعد بنيانه ".

غير أن " الرأى يصدأ كالحسام لعارض ... يطرا عليه وصقله التذكير"

قصة التهميش والإقصاء في كواليس إنتاج السلطة وتعددها

أحد, 2017-01-15 14:28
باب ولد سيد أحمد لعلي

لن تنتهي معاناة المضطهدين في الأرض أبدا وستكون دائما هناك حالة تهميش أو تحقير أو تعذيب أو غبن ما دامت الحياة، لأن نسبية الحقيقة تفرض ذلك ولأن مبدأ المساواة نفسه نسبي وليس مطلقا ...

نواذيبو: الأترجة التي حنظـلتها السلطات

سبت, 2017-01-14 11:24
محمد سيدي عبد الرحمن ابراهيم

يمكن اعتبار هذا المقال محضر معـاينة لأني سأنقـل فيه للقارئ ما رأيت ولاحظت في نظرة مقارنة بين ماضي وحاضر مدينة انواذيبو التي عرفت منذ نعومة أظافـري إذ نشأت بها وتلقيت تعليمي الإبتدائي والثانوي في مدارسها ولولا طلب الدراسة العليا لم

عازمون على معانقة المجد والقيادة

جمعة, 2017-01-13 16:21
الحسن ولد امبارك فال

من الحركة الوحيدة التي ومنذ ولادتها هي في سجال مع الأنظمة الموريتانية بكل أصنافها بالطبع "إيرا" فلقد تلقت على إثر مواقفها ضد الظلم والتهميش والإستغلال الذي كانت ولازالت تشهده البلاد من مرارت السجن والقمع والسحل والتنكيل داخل مخافر

انبعاثات *موكا* .. العذاب القاتل!؟

جمعة, 2017-01-13 11:55
عثمان جدو

منذ أمد بعيد والعاصمة الاقتصادية انواذيبو قبلة المصطافين وفضلى وُجهات السائحين؛ لها جمالها الآسر وجوّها البكر الأخاذ؛ سحر جمالها وعذوبة هواها تعدى البشر إلى أهم وافد إليها من غيره؛ إذ تَنْثَالُ الحيتان عليها من  فِجج كثيرة؛ مشتاقة

الصفحات