مقتل أحد عشر جنديا ماليا

اثنين, 2017-03-13 11:38

أعلنت وزارة الدفاع في مالي الاحد عن مقتل أحد عشر جنديا من الجيش المالي في أعقاب هجوم ضد قاعدة عسكرية وسط البلاد يعتقد أن مجموعة أنصار الإسلام، التي يقودها إبراهيم ديكو هي التي تقف خلفه.

وأكد ضابط في الجيش المالي وقوع الهجوم قائلا انه تم إرسال تعزيزات إلى هناك "لتعقب المسؤولين وإحصاء الخسائر. كما بعثت قوات برخان مروحيات عملية لمساعدتنا. وقد تبنّت الجماعة العديد من الهجمات في الأشهر الأخيرة في شمال بوركينا فاسو بما في ذلك غارة في 16 ديسمبر ضد جيش بوركينا فاسو أسفرت عن مقتل 12 جنديا. وقد أكدت مصادر محلية أن ما لا يقل عن عشرين جنديا ماليا قد فروا من المعركة وانسحبوا إلى الأراضي البوركينابي. وقد تزايدت الهجمات الجهادية في وسط مالي بعد أن كانت في الماضي تتركز في الشمال.

ترجمة موقع الصحراء 

لمتابعة الأصل اضغط هنا