الولي سيدي هيبه

هل تتوقف الدورة السيزيفية؟

الولي سيدي هيبه

ما زالت القبلية المقيتة تتقمص الدولة، في غفلة من واقع انتزاعها منذ ستة عقود من "عنوان السيبة" على يد الاستعمار الفرنسي؛ تقمص بأبشع مضاره على سير الكيان الستيني الذي شاخ قبل الأوان بالمتثاقل في خطوه اتجاه الجمهورية المتفيئة ظلال القانون بكل تجلياته المفتقدة، واقع فَال

جمعة, 07/02/2020 - 17:53

حزب الاتحاد.. التحول في الخطاب والمنهجية

الولي سيدي هيبه

بمناسبة انتهاء الدورة العادية الأولى للجمعية الوطنية، ألقى رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية السيد سيدي محمد ولد الطالب اعمر أمام الوزير الأول والنواب خطابا مقتضبا تابعته على مقطع فيديو ألفيته على بوابة موقع "أقلام حرة".

ثلاثاء, 04/02/2020 - 13:07

الفتوى الموريتانية بين ضمور الماضي وغزارة الحاضر

الولي سيدي هيبه

هل للفتوى الموريتانية وجود دون الفتوى الدينية في عمومها وفي خصوصيات المذاهب الكبيرة المعتمدة في جميع أنحاء العالم الإسلامي، أو بخصوصيات تنفرد بها عن غيرها؟

سبت, 01/02/2020 - 15:26

عندما يصبح فضاء التواصل حاضنة للجمود الفكري

 الولي سيدي هيبه

"لطالما أثارتْ اهتمامي قضية تخلّف فكر عددٍ من المُجتمعات العربية والمُسلمة، ووقوف أكثرها عند حدود تراثها القديم، دون الاستفادة منه في تحدّيات الحاضر واستشراف المُستقبل، فكان أن تمّ إهدار عقود من الزمن في مُحاولات اجترار الماضي التليد والبكاء على الأطلال، نتيجة شّللٍ

أحد, 26/01/2020 - 16:26

عوائق بين الوزير والمواطن؟

الولي سيدي هيبه

ومرة أخرى يطرق ذهني واقع الاستشارية الفوضوية بوجهيها الأكثر شيوعا وظهورا (المستشار، المكلف بمهمة) في بلاد التناقضات الكبرى.

سبت, 18/01/2020 - 12:18

هل يعيد حزب الاتحاد للجنته الإعلامية اعتبارها؟

 الولي سيدي هيبه

تابع الموريتانيون باهتمام كبير، على شاشات المحطات التلفزيونية، المؤتمر الصحفي لرئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الجديد، السيد سيد محمد ولد الطالب اعمر، فبدا لهم، خلال هذه الخرجة الاعلامية الأولى من بعد انتخابه، واثقا من نفسه ويمتلك بقوة زمام الكلمة ووضوح الرؤية.

أربعاء, 08/01/2020 - 14:43

من للإنفتاح السياسي إذن؟

الولي سيدي هيبه

نظم مركز "مبدأ" ندوة قيمة تحت عنوان "الانفتاح السياسي في موريتانيا ودوره في تكريس الديمقراطية" حضرها جمهور كبير غصت به القاعة، وأنعشها لفيف من المحسوبين على النخبة السياسية بكامل أطيافها وتوجهاتها.

جمعة, 27/12/2019 - 16:13

الصفحات