ماكرون يقوم بزيارة إلى مالي

أربعاء, 2017-05-17 09:31

من المقرر أن يقوم الرئيس الفرنسي الجديد بزيارة إلى مالي "الخميس أو الجمعة" لزيارة القوات الفرنسية في مالي. إيمانويل ماكرون، الذي تم تنصيبه الأحد الماضي كان قد وعد بأن تكون أول زيارة له إلى القوات الفرنسية، وكان قد قام بعد ظهر الأحد بزيارة جنود في مستشفى بيرسي العسكري والتقى  على الخصوص مع اثنين من الجنود الجرحى في مالي. وقد أطلقت عمليتة سرفال ثم عملية برخان في مالي منذ عام 2013 بقوة قوامها 4000 جندي فرنسي في خمسة بلدان الساحل (مالي، النيجر، بوركينا فاسو وتشاد وموريتانيا)، ومهمتها حسب الرسميين الفرنسيي هي "دعم القوات المسلحة من الدول الشريكة" في الحرب ضد الجماعات الجهادية و "تعزيز القدرة الأفريقية على إدارة الأزمات". ولكن على الرغم من التدخل الفرنسي لا تزال مناطق البلاد خارج سيطرة القوات الفرنسية في مالي والأمم المتحدة وتتعرض بانتظام لهجمات على الرغم من توقيع اتفاق سلام يهدف إلى عزل الجهاديين. وقد قتل 17 جنديا فرنسيا منذ بداية عملية سرفال في يناير 2013.

ترجمة موقع الصحراء 

لماتبعة الأصل اضغط هنا