باحثون يطورون بطاريات مرنة جديدة يمكنها العمل بعرق الإنسان

أحد, 2017-08-13 22:25

عندما يتعلق الأمر بصنع البطاريات للأجهزة القابلة للارتداء أو الأجهزة الطبية القابلة للزرع، هناك بعض الميزات التى يجب دمجها، فالبطاريات تحتاج إلى أن تكون مرنة وخالية من المواد الكيميائية الضارة، وحتى الآن، البطاريات المتقدمة لهذه الاستخدامات لا تفى بهذا الشرط الأخير، ولكن هناك فريق بحث فى الصين طور نوعا جديدا من البطاريات المرنة التى لا تتطلب المواد الكيميائية الخطرة.

و استخدم الفريق المواد الكيميائية القائمة على الصوديوم مثل كبريتات الصوديوم، وأخرى مالحة مثل محلول يستخدم فى زراعة الخلايا، فى حين أن تلك الحلول لا يمكن أن تتسرب من البطاريات إلا أن حتى إذا حدث هذا فإنها لن تشكل نفس المخاطر التى تفعلها المواد الكيميائية فى البطاريات الأخرى.

ووفقا لموقع theverge الأمريكى، فالبطاريات الجديدة مرنة بشكل كاف لتكون مناسبة للأجهزة القابلة للارتداء، بالإضافة إلى الأجهزة الطبية الحديثة التى يتم زراعتها داخل جسم الإنسان.

جدير بالذكر أن هذه البطاريات يمكن أن تعمل مع السوائل القائمة على الصوديوم يعنى أنه فى المستقبل يمكن لهذه الأجهزة قد تكون قادرة على تشغيل قبالة سوائل الجسم مثل العرق.

 

 

اليوم 7