الرئيس إيسوفو يعيّن قائدا جديدا لأركان الجيش

اثنين, 2018-01-08 08:37

عين الرئيس النيجيرى محمد ايسوفو الجنرال أحمد محمد قائدا لأركان القوات القوات المسلحة النيجرية ليحل محل الجنرال سيني جاربا الذي يشغل المنصب العسكري الأول في البلاد منذ عام 2011 وذلك وفق بيان صادر عن الحكومة.

بيان صادر عن مجلس الوزراء قال إن "الفريق أحمد محمد عُيّن رئيسا للأركان العامة للجيش ليحل محل الجنرال سينى جاربا الذي أُحيل للتقاعد". وقد أشاد الرئيس ايسوفو بــ"الجنرال سيني جاربا" منوها بالخدمات الذي قدّمها للأمة مبرزا أنه تحلّى بصفات "النزاهة والمهارة والكفاءة" خلال وجود على رأس الجيش.

وكان سيني غاربا، الذي يبلغ من العمر 63 عاما، قد خلف الجنرال سالو سليمان، الذي سجن منذ أواخر عام 2015 بسبب تورطه المزعوم في محاولة انقلاب كشفها الرئيس إيسوفو. وكان أحمد محمد، الذي رُقّيَ     لرتبة جنرال في نوفمبر الماضي نائبا للجنرال جاربا.

وقد واجهت النيجر في السنوات الأخيرة، هجمات من قبل الجماعات الجهادية في الساحل أيضا الجهاديين النيجيريين في جماعة بوكو حرام. وتشارك النيجر مع مالي وبوركينافاسو وتشاد وموريتانيا في القوة المناهضة للجهاديين من مجموعة الخمسة للساحل، والتي ستتكون في نهاية المطاف من 5000 رجل وستتمكن من الخروج من الحدود. وهي أيضا جزء من القوة الإقليمية المشكلة من نيجيريا وتشاد والكاميرون التي تقاتل بوكو حرام في حوض بحيرة تشاد.

ترجمة موقع الصحراء

لمتابعة الأصل أضغط هنا